بعد أن قهرت فكرة الأفضلية لصاحب الضيافة بسباعية بمرمى البرازيل .. ألمانيا لا تخشى فرنسا في مواجهة نصف نهائي يورو ٢٠١٦

  • 7 يوليو، 2016
بعد أن قهرت فكرة الأفضلية لصاحب الضيافة بسباعية بمرمى البرازيل .. ألمانيا لا تخشى فرنسا في مواجهة نصف نهائي يورو ٢٠١٦

لم يشهد تاريخ كرة القدم انهيارا لفكرة أفضلية صاحب الضيافة مثلما حدث في الانتصار الساحق لألمانيا 7-1 على البرازيل في قبل نهائي كأس العالم 2014 لذا لا تخشى بطلة العالم مواجهة فرنسا في مرسيليا في قبل نهائي بطولة أوروبا الخميس.

وأظهر هذا الفوز الكاسح في بيلو هوريزونتي والذي صدم العالم خاصة بعد تسجيل خمسة أهداف في أول نصف ساعة العقلية الفريدة من نوعها لالمانيا والايمان بقدرتها على قهر أي منافس مهما كانت الظروف.

وفي مسيرتها نحو التتويج بآخر لقب في بطولة أوروبا تفوقت المانيا أيضا على صاحبة الضيافة انكلترا عبر ركلات الترجيح في الدور قبل النهائي قبل 20 عاما.

ويعتقد توني كروس الذي سجل هدفين مبكرين في الفوز التاريخي على البرازيل قبل عامين واختير كأفضل لاعب في تلك المباراة أن فرنسا ربما لن يخدمها ارتفاع سقف التوقعات غدا.

وقال كروس في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء “شاهدنا موجة الحماس التي تحيط بهم لكن من هنا يأتي الضغط وربما يمكننا استغلال هذا أمامهم.” وأضاف لاعب وسط ريال مدريد “نحترم فرنسا كثيرا. تحسنت خلال البطولة وتتمتع بمهارات فردية رائعة لكن لا نخشاها.”

وقلل يواكيم لوف مدرب المانيا من شأن مقارنة مباراة الخميس بمباراة البرازيل في كأس العالم.

وقال لوف “ما حدث أمام البرازيل لن يتكرر في قبل نهائي اخر. شعر البرازيليون بالصدمة بعد استقبال هدفين أو ثلاثة خلال دقائق معدودة.”

وتابع “فرنسا تتمتع بصلابة دفاعية أكبر من البرازيل قبل عامين لذا لا يمكن توقع تكرار ما حدث قبل عامين.”

(رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph