بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها البلاد .. نائب رئيس حزب البديل لأجل ألمانيا المناهض للهجرة يدعو لتعطيل حق اللجوء للمسلمين

  • 28 يوليو، 2016
بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها البلاد .. نائب رئيس حزب البديل لأجل ألمانيا المناهض للهجرة يدعو لتعطيل حق اللجوء للمسلمين

دعا سياسي بارز بحزب البديل لأجل ألمانيا “ايه اف دي” المناهض للإسلام واللاجئين، في تعطيل الحق في اللجوء بالنسبة للمسلمين بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها البلاد المشتبه أنها ترجع لخلفية إسلامية متشددة.

وقال نائب أحد رئيسي حزب البديل المعارض، ألكسندر غاولاند، اليوم الأربعاء: “لم يعد يمكننا السماح للمزيد من المسلمين بالهجرة إلى ألمانيا بدون رقابة انطلاقاً من الأسباب الأمنية”.

لذا شدد على ضرورة أن يتم “تعطيل الحق في اللجوء بالنسبة للمسلمين إلى أن يتم تسجيل جميع طالبي اللجوء المقيمين حالياً في ألمانيا بالفعل ومراقبتهم والعمل على طلبات لجوئهم”.

جدير بالذكر أن المادة 16 من الدستور الألماني تنص على أن “المضطهدين سياسياً لهم الحق في اللجوء”، وهناك استثناءات من ذلك فقط إذا جاء اللاجئون إلى ألمانيا من دولة أخرى بالاتحاد الأوروبي أو من موطن آمن في الأساس.

وقوبلت هذه الدعوة بالرفض من قبل حزب ميركل المسيحي الديمقراطي، وحزب الخضر.

واتهم بيتر تاوبر الأمين العام للحزب الديمقراطي المسيحي غاولاند ببث الخوف، وخداع الناس، في حديث مع صحيفة “تاغزشبيغل”، وقالت رئيسة حزب الخضر سيمونه بيتر للصحيفة نفسها إن “غاولاند يريد التمييز بين الناس وفقاً لدينهم، وترك الملاحقة سياسياً دون حماية”.

ووصف متحدث باسم وزارة الداخلية الاتحادية مقترح “غاولاند” بغير القانوني، موضحاً أن ذلك لن يكون متوافقاً مع فهمهم للحرية الدينية.

ويتبع غاولاند باقتراحه هذا نهج المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب، الذي سبق وأن دعا عقب هجمات قام بها إسلامويون بفرض حظر محدود الأجل على دخول المسلمين لبلاده.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph