لتتأقلم مع التراجع الشديد لتدفق اللاجئين .. الولايات الألمانية تعتزم إغلاق مراكز الإيواء في عدة مدن بشكل سريع وفوري

  • 11 يوليو، 2016
لتتأقلم مع التراجع الشديد لتدفق اللاجئين .. الولايات الألمانية تعتزم إغلاق مراكز الإيواء في عدة مدن بشكل سريع وفوري

أظهر استطلاع ألماني حديث أجرته وكالة الأنباء الألمانية أن الولايات الاتحادية تعتزم التأقلم على التراجع الشديد لتدفق اللاجئين في ألمانيا حالياً، ومن ثم تخطط لإغلاق مراكز إقامة الطوارئ المخصصة للاجئين والكائنة في الكثير من الأماكن بألمانيا بشكل سريع ونهائي.

وبحسب الاستطلاع، تعتزم ولاية شمال الراين فيستافليا، مثلاً إغلاق جميع الـ 96 مركزاً المتبقية بحلول عام 2017 أو تحويلها لمراكز إقامة عادية.

وأوضح الاستطلاع أن ولاية سكسونيا السفلى تخطط لأن تصبح بلا مراكز إقامة طوارئ حتى نهاية عام 2016، فضلاً عن ذلك سيتم أيضاً تقليص عدد مراكز الاستقبال الأولى العادية.

وبحسب الاستطلاع، تزداد في الوقت ذاته الحاجة لأماكن السكن العادية للاجئين، الأمر الذي يضع البلديات أمام تحديات كبيرة.

يشار إلى أن عدد طالبي اللجوء الجدد في ألمانيا انخفض بشكل كبير بعد إغلاق طريق البلقان، وتم تسجيل 222.264 طالب لجوء جديد فقط في النصف الأول من عام 2016، فيما بلغ العدد الذي تم تسجيله خلال عام 2015 بأكمله على مستوى الولايات 1.1 مليون طالب لجوء، ويظل الكثير من نزل الإقامة التي كانت مملوءة عن أخرها خلال العام الماضي، خالية حالياً.

وأوضح الاستطلاع أن 6.400 مكان فقط هي المشغولة حالياً في مراكز الاستقبال الأولى في ولاية بادن فورتمبرغ مثلاَ من إجمالي 34 ألف مكان، ولكن الكثير من الولايات تعتزم الإبقاء على احتياطات للتعامل مع حالة ارتفاع عدد اللاجئين مجدداً.

(وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph