الشرطة الألمانية تعزز الإجراءات الأمنية على الحدود قبل مواجهة منتخب بلادها مع نظيره الفرنسي في يورو 2016

  • 6 يوليو، 2016
الشرطة الألمانية تعزز الإجراءات الأمنية على الحدود قبل مواجهة منتخب بلادها مع نظيره الفرنسي في يورو 2016

شددت الشرطة الألمانية الإجراءات الأمنية على الحدود مع فرنسا استعدادا للمواجهة المرتقبة بين المنتخبين الألماني والفرنسي الخميس، في مارسيليا في الدور قبل النهائي من بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016 ) المقامة حاليا بفرنسا.

وذكرت الشرطة في ولايتي سارلاند وراينلاند-بالاتينيت أنه جرى تعزيز مراقبة الحدود اعتبارا من الأربعاء، لمنع أي محاولات سفر محتملة من مثيري الشغب (الهوليغانز).

وقال يورغن غلوب المتحدث باسم شرطة سارلاند: “سنختار بعض السيارات المارة للتفتيش”.

ورغم أن المباراة ستقام مساء الخميس، قررت الشرطة بدء تشديد الإجراءات الأمنية اعتباراً من اليوم نظراً للوقت الذي يستغرقه الوصول إلى الساحل النوبي لفرنسا ، حسب ما قاله شتيفان فريخت المتحدث باسم شرطة مدينة تريير بولاية راينلاند-بالاتينيت.

ومنعت قوات الشرطة المنتشرة على الحدود مع فرنسا وبلجيكا ولوكسمبورغ 35 من المشجعين المشتبه في احتمال إثارتهم للشغب ، من السفر إلى فرنسا منذ انطلاق منافسات يورو 2016 في العاشر من يونيو- حزيران الماضي.

وجرى إخضاع الألاف من الأشخاص المسافرين إلى فرنسا عبر المركبات أو السكك الحديدية ، للتفتيش.

كذلك تعتزم الشرطة تشديد إجراءاتها قبل مباراة النهائي المقررة يوم الأحد المقبل ، وقال المتحدثان باسم الشرطة في الولايتين “إننا متفائلون بأن المنتخب الألماني سيتأهل”.

(وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph