المرشح الرئاسي الأمريكي ترامب يزعم أن الألمان يغادرون بلادهم بسبب ارتفاع معدلات الجريمة مع وصول اللاجئين .. ويقول إن بلجيكا “مدينة” جميلة

  • 17 يونيو، 2016
المرشح الرئاسي الأمريكي ترامب يزعم أن الألمان يغادرون بلادهم بسبب ارتفاع معدلات الجريمة مع وصول اللاجئين .. ويقول إن بلجيكا “مدينة” جميلة

جدد المرشح الجمهوري المفترض لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب انتقاداته لموقف ألمانيا من أزمة الهجرة واستقبالها عدد كبير من اللاجئين واصفاً أياها بـ”الكارثة”.

وقال ترامب أمام تجمع انتخابي في اتلانتا الأربعاء إنه واثق من أن الألمان يفضلون لو أنهم أقاموا منطقة آمنة للاجئين القادمين من سوريا بدلا من السماح للاجئين بالتدفق على البلاد. وتابع “لقد كان خطأ مروعا. كان خطأ فادحا”.

وزعم أن الألمان يغادرون بلادهم بسبب ارتفاع معدل الجريمة، مشيرا إلى الاعتداءات الجنسية من جانب لاجئين في مدينة كولونيا في ليلة رأس السنة الجديدة التي حظيت باهتمام وسائل الإعلام الدولية.

وتساءل عن مدى النجاح الذي ستحققه المستشارة الألمانية انغيلا ميركل في الانتخابات القادمة، في حال أقيمت انتخابات.

وتأتي تصريحات ترامب في سياق موقفه المناهض لاستقبال اللاجئين في الولايات المتحدة، وخاصة المسلمين منهم، بدعوى المخاوف الأمنية الحالية.

ووصف ترامب بلجيكا بـ” المدينة الجميلة” بعد تصريحات سلبية سابقة له عن بروكسل في شهر كانون الثاني الماضي وصفها فيه بالجحيم.

وأثار وصف ترامب لبلجيكا بـ”مدينة” سخرية المتابعين، ولا سيما من خصومه. إذ لم تفوت المرشحة الديموقراطية المحتملة للرئاسة هيلاري كلينتون الفرصة و نشرت فيديو ساخر على حسابها بموقع تويتر بعنوان “رسالة من رئيسكم التالي المحتمل عن الجغرافية”، يتضمن المشهد الذي يقول فيه ترامب هذه العبارة.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي يرتكب فيها ترامب أخطاء فادحة في المعلومات الجغرافية، إذ سبق وأن خلط بين فرنسا وألمانيا خلال الهجوم على مركز شرطة في باريس، إذ قال أن ألمانيا غارقة في الفوضى ومعدلات الجريمة فيها عالية.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، الاندبندنت)

 

 

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph