“يويفا” يسلم المنتخب الروسي قراراً بالاستبعاد من “يورو ٢٠١٦” مع إيقاف التنفيذ لاشتراك مشجعيه في أعمال عنف

  • 14 يونيو، 2016

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم استبعاد منتخب روسيا من بطولة أوروبا 2016 مع إيقاف التنفيذ وتغريمه 150 ألف يورو (168300 دولار) يوم الثلاثاء بعد اشتراك مشجعيه في اشتباكات عنيفة في مرسيليا.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان “تتعلق الاتهامات الموجهة إلى الاتحاد الروسي لكرة القدم بشغب المشجعين واستخدام الألعاب النارية والسلوك العنصري.”

وأضاف أن لجنة القيم قررت فرض غرامة قدرها 150 ألف يورو واستبعاد المنتخب الروسي حتى نهاية البطولة مع تعليق العقوبة.

وتابع “سيتم تنفيذ الاستبعاد إذا تكررت مثل هذه الأفعال داخل أي استاد في أي مباراة متبقية للفريق الروسي خلال منافسات البطولة.”

وقال مانويل فالس رئيس وزراء فرنسا يوم الثلاثاء إنه سيتم ترحيل بعض مشجعي كرة القدم من البلاد بعد وقوع أعمال عنف في الأيام الأولى لبطولة أوروبا 2016.

وأكد فالس أن بعض المشجعين “سيتم ترحيلهم لأنه لا يمكن لبعض الأشخاص البقاء في أرض الوطن.”

ونفذت الشرطة الفرنسية يوم الثلاثاء عملية لمكافحة شغب المشجعين في بلدة موندليو بالقرب من كان بعد التحقق من هوية 29 مشجعا روسيا يشتبه في تورطهم في اشتباكات قبل مباراة إنكلترا مع روسيا ببطولة أوروبا يوم السبت الماضي.

وأبدى الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم قلقه من تكرر الاحتكاك وأعمال العنف بين المشجعين الإنكليز والروس ، في مدينة ليل الفرنسية قبل الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2016) المقامة حاليا بفرنسا.

وكان اشتباكات عنيفة نشبت بين مجموعات من المشجعين الإنكليز والروس قبل مباراة المنتخبين في الجولة الأولى، يوم السبت الماضي، بمدينة مارسيليا وكذلك عقب نهايتها، وقال أحد ممثلي الادعاء في فرنسا إن نحو 150 من مثيري الشغب (هوليغانز) هم وراء أعمال العنف التي وقعت.

ويلتقي المنتخب الروسي في مباراته الثانية نظيره السلوفاكي في مدينة ليل الأربعاء بينما يلتقي المنتخب الإنكليزي منتخب ويلز بعد غد الخميس بمدينة لنس، وتبلغ المسافة بين المدينتين 40 كيلومترا فقط.

ويسع استاد مدينة لنس نحو 40 ألف مشجع، وهو ما يفوق عدد سكان المدينة، لذلك فمن المتوقع أن يظل المشجعون الإنكليز، قبل التوجه لحضور المباراة، لبعض الوقت في مدينة ليل الأكبر حجماً، والتي يتمركز فيها المشجعون الروس.

(رويترز، وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph