“يويفا” يدين اشتباكات بين جماهير إنكلترا وروسيا قبل مباراتهما في أمم أوروبا .. ومشجع انكليزي بين الحياة والموت

  • 11 يونيو، 2016
“يويفا” يدين اشتباكات بين جماهير إنكلترا وروسيا قبل مباراتهما في أمم أوروبا .. ومشجع انكليزي بين الحياة والموت

أدان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، اشتباكات وقعت في وقت سابق اليوم السبت، بين جماهير إنكلترا وروسيا، قبيل ساعات من مواجهة مرتقبة بين منتخبي البلدين، في إطار منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثانية من بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2016″ المقامة حالياً في فرنسا.

وقال بيان صادر عن الاتحاد “ندين الأحداث التي اندلعت اليوم في مرسيليا، ولا مكان في كرة القدم لمن شاركوا في أعمال عنف كهذه”.

وتشير الأحداث إلى ذكريات العنف التي قامت بها جماهير إنكلترا في مونديال 1998 في مارسيليا أيضاً.

وباستثناء إدانة الاتحاد الأوروبي، لم يصدر بيان رسمي من أي جهة رسمية حتى الآن حول أسباب الواقعة، وكذلك عدد المصابين، فضلاً عمن تم اعتقالهم.

ويرقد مشجع انكليزي بين الحياة والموت نتيجة أعمال عنف السبت في المرفأ القديم لمدينة مرسيليا بين مشجعين معظمهم مخمورون قبل مواجهة انكلترا وروسيا في منافسات المجموعة الثانية ضمن الدور الاول من كأس اوروبا 2016 بكرة القدم.

وبحسب مصدر في الشرطة، تعرض المشجع “الساعة الخامسة والنصف بعد الظهر بالتوقيت المحلي لضربات من قضيب حديدي من المرجح أنها على رأسه”، وحاول أحد عناصر الأسعاف إحياءه قبل نقله إلى المستشفى بحسب مسؤول الشرطة لوران نونيز.

وشاهد صحافيون من وكالة فرانس برس الرجل متورم الوجه وتسيل الدماء منه، وهو يخضع لعملية تدليك من قوات الشرطة.

وتدخلت الشرطة لفض أعمال عنف بين مشجعين من انكلترا وروسيا وفرنسا في المرفأ القديم، اذ تطايرت الكراسي من الحانات نحو القوى المولجة حفظ الأمن.

وأضاف مسؤول الشرطة أن ستة أشخاص تم استجوابهم، فيما أصيب 13 شخصا بجروح.

وقال المشجع الانكليزي داني هارت (23) لفرانس برس: “كان خاطئا اعتماد توقيت المباراة الساعة التاسعة ليلا. كل الجماهير تكون مخمورة في هذا الوقت”.

وذكرت الأحداث بما حصل في المدينة قبل 18 عاما في مباراة انكلترا وتونس ضمن كأس العالم في 15 حزيران/يونيو 1998.

واستخدم نحو 250 رجل شرطة الغازات المسيلة للدموع ما اضطر الجماهير للهرب في الشوارع القريبة مستمرين في قتالهم وتمزيق ملابسهم وكسر زجاجات الجعة.

ووقعت أحداث مماثلة ليل الخميس الجمعة، وهاجم نحو 250 من أنصار المنتخب الانكليزي الشرطة الفرنسية ورموا على عناصرها العلب والزجاجات الفارغة.

ومن المباريات التي يتخوف حصول أعمال شغب فيها تركيا-كرواتيا الأحد على ملعب بارك دي برانس في باريس، ألمانيا-بولندا على ملعب استاد دو فرانس في باريس في 16 الجاري، انكلترا-ويلز في لنس في اليوم عينه، وأوكرانيا -بولندا في مرسيليا في 21 منه.

(فرانس برس، الأناضول)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph