مسبح في بافاريا يحظر على المسلمات ارتداء “البوركيني” بعد تلقيه شكاوى من سيدات ألمانيات

  • 9 يونيو، 2016

حظر مسبح “نويتراوبلينج” بمقاطعة بايرن الألمانية، على السيدات المسلمات، ارتداء اللباس الإسلامي المعروف اصطلاحًا باسم “بوركيني” (بدلة سباحة تغطي كامل الجسم ماعدا اليدين والقدمين)، أثناء السباحة.

وذكرت إذاعة بايرن الرسمية، اليوم الخميس، أن سيدات ألمانيات، اعترضن على ارتداء مسلمات لـ”البوركيني” في المسبح المذكور.

وعلى إثر ذلك قامت إدارة، المسبح بتعليق تحذير عند مدخل غرف تغيير الملابس يطالب بـ”ارتداء لباس السباحة التقليدي (المايوه)، وحظر (البوركيني)”، حسب بيان عمدة المدينة “هاينز كايخل”.

ونوه البيان أن “منع البوركيني لاعلاقة له بالحرية الدينية، بل لأسباب صحية (متعلقة بالنظافة)لقواعد الاستحمام المعمول بها (لم تُوضح)” مشيراً أيضاً إلى “منع السراويل الرياضية والجينز القصير”.

ولاقى قرار حظر “البوركيني” انتقاداً من سياسيين بالمدينة، باعتباره ضد حقوق الإنسان والتسامح، وطالبوا بوقفه.

وكانت المحكمة الإدارية في فرانكفورت (وسط غرب)، قضت في أيلول/سبتمبر 2013 حكماً تاريخياً، بعدم إعفاء الطالبات المسلمات من دروس السباحة بسبب ارتدائهن “البوركيني”.

وفي فيينا تخصص بعض المسابح يوماً كاملاً للسيدات المسلمات الراغبات في السباحة بـ “البوركيني”. –

(وكالة الأناضول، دير تلغراف)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph