الصحافة الأسبانية متحمسة للنهائي الأسباني الخالص في دوري الأبطال .. والانكليزية: ريال مدريد أعاد سيتي للواقع

  • 5 مايو، 2016

أبدت الصحافة الرياضية الإسبانية الصادرة اليوم الخميس حماستها إزاء النهائي الإسباني الخالص لدوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، الذي يجمع بين أتلتيكو وريال مدريد، حيث تأهل الأخير بعد فوزه أمس على مانشستر سيتي بهدف دون رد.

ونشرت صحيفة “آس” صورة للاعبي الملكي عليها عبارة “سعيا لحصد اللقب الحادي عشر” ومصحوبة بعنوان “تحيا مدريد” في إشارة إلى نهائي يجمع بين قطبي العاصمة الإسبانية، كما أبرزت أن نهائي التشامبيونز ليغ الذي سيقام في ميلانو يوم 28 مايو/أيار الجاري، سيكون تكرارا لنهائي البطولة عام 2014 والذي فاز به الملكي.

ونشرت الصحيفة في صفحاتها الأولى تصريحات للبرتغالي كريستيانو رونالدو قال فيها “كنا أفضل كفريق، ونحن فائزون سويا”.

أما “ماركا” فنشرت صورة للاعبي الميرينغي وهم يحتفلون بالتأهل للنهائي مصحوبة بعنوان “ياله من جنون”.

فيما نشرت صحيفة “سبورت” الكتالونية صورة كبيرة الحجم للأرجنتيني دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مصحوبة بعنوان “نشجع التشولوسيميوني ليوم واحد فقط”، كما تحدثت عن فوز الملكي قائلة “الريال دون عناء أو مجد يتأهل للنهائي أمام سيتي سيء”.

وتطرقت “الموندو ديبورتيفو” إلى انتفاضة الريال في لقاء الإياب، مشيرة إلى أن الروخيبلانكوس والملكي سيلتقيان مجددا في نهائي دوري الأبطال الأوروبي.

من جانبها امتدحت الصحافة الإنجليزية، اليوم الخميس، بشكل موحد المهاجم الويلزي لريال مدريد، غاريث بيل، وقالت إن الفريق الإسباني أعاد مانشستر سيتي إلى الواقع، بعد الإطاحة به من نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم.

وكتبت صحيفة “مانشستر إيفنينغ نيوز”: “نهاية الحلم”، مؤكدة أن الفريق الإنكليزي بقيادة المدرب التشيلي مانويل بيليغريني “أهدر فرصة تاريخية”.

ونشرت الصحيفة “هدف من كرة لبيل اصطدمت بالقائم أنهى على آمال سيتي، بينما يحجز ريـال مدريد تذكرته للنهائي”.

فيما نشرت صحيفة “مترو” في صدر صفحتها “عودة إلى الواقع”، وقالت “لكن يكون هناك نهائي لبيليغريني، الذي تحطم حلمه إلى قطع في مدريد”.

بينما قالت “ذا اندبندنت”: “سيتي لا يجد ما يوقف بيل”، فيما تحدثت “ذا غارديان” عن “الوداع الخجول” للفريق الإنكليزي من التشامبيونز ليغ.

وأضافت “ذا غارديان”: “دربي مدريدي في نهائي التشامبيونز ليغ” ونشرت صورة لبيل وهو يسجل في المرمى في مواجهة المدافع البرازيلي فرناندو والحارس الإنكليزي جو هارت.

فيما كتبت “ذا ديلي تيليغراف” عنوانا حزينا “القلب محطم”، ومعه صورة لبيل وهو يحتفل باللقب مع داني كارباخال ولوكا مودريتش.

(وكالة الأنباء الأسبانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph