أتلتيكو والريال يتطلعان إلى خوض ديربي مدريدي جديد في نهائي دوري أبطال أوروبا في ميلانو

  • 2 مايو، 2016

شهد نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في عام 2014، مواجهة ديربي بين ريال مدريد وأتلتيكو مدريد، والآن باتت الفرصة متاحة أمام الفريقين لتكراره في نهائي بطولة هذا الموسم المقرر في ميلانو في 28 مايو/أيار الجاري.

وكان ريال مدريد، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد عشرة ألقاب والذي توج باللقب في 2014 على حساب أتلتيكو في النهائي الذي أقيم بلشبونة، قد تعادل سلبيا على ملعب مانشستر سيتي الإنكليزي الأسبوع الماضي في ذهاب الدور قبل النهائي ويتأهب حاليا لمباراة الإياب التي يحتضنها على ملعبه بعد غد الأربعاء لحسم بطاقة التأهل إلى النهائي.

أما بطاقة التأهل الأخرى فستحسم غدًا الثلاثاء من خلال مواجهة أتلتيكو مدريد ومضيفه بايرن ميونيخ الألماني، علما بأن مباراة الذهاب انتهت بفوز أتلتيكو على ملعبه 1 / صفر.

وتشهد مباراة الغد المزيد من الدعم لخط دفاع أتلتيكو الصلب، بعودة دييغو جودين، الذي غاب عن مباراة الذهاب بسبب تمزق عضلي.

وكان الثنائي الشاب خوسيه خيمينيز وستيفان سافيتش قد نجحا في إبطال مفعول خط هجوم بايرن ميونيخ في مباراة الذهاب، لكن من المتوقع أن يكون سافيتش على مقعد البدلاء خلال مباراة الغد.

وقال دييغو سيميوني، المدير الفني لأتلتيكو: “بايرن سيجعل الأمور صعبة للغاية بالنسبة لنا في ميونيخ، خاصة مع مؤازرة جماهيره”.

وأضاف: “البعض يقولون إننا نلعب بأسلوب دفاعي. ولكن هدفنا في ميونيخ سيكون الهجوم لتسجيل هدف واحد على الأقل”.

ويتوقع أن يقدم الثنائي أنطوان غريزمان وفيرناندو توريس كل جهد للتسجيل في شباك بايرن ميونيخ من أجل تصعيب مهمة الفريق الألماني في تفادي الخروج من الدور قبل النهائي بالبطولة الأوروبية للموسم الثالث على التوالي.

فقد خسر البايرن أمام ريال مدريد في 2014 وبرشلونة في الموسم الماضي، وكان الخروج في الموسمين وسط جماهير الفريق البافاري، حيث أقيمت مباراة الإياب في المرتين على ملعب “أليانز أرينا”.

وقال كارل هاينز رومينيغه، رئيس بايرن ميونخ ، عقب التعادل مع بروسيا مونشنغلادباخ 1 / 1 أمس الأول السبت، والذي أجل حسم الفريق البافاري للقب الدوري الألماني (بوندزليغا): “المباراة المقررة أمام أتلتيكو تحظى بأهمية هائلة بالنسبة لنا. أتمنى أن نتمكن من الحسم لصالحنا”.

وقال توماس مولر، الذي غاب عن مباراة الذهاب أمام أتلتيكو في قرار مثير للجدل وعاد إلى المشاركة ليسجل هدف الفريق في مباراة مونشنجلادباخ: “إننا مقبلون على تحد صعب، ولكننا فريق بايرن. إنها مباراة على ملعبنا في دوري الأبطال وأعتقد أن لدينا سجلا مشرفا”.

من ناحية أخرى، يكثف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وزميله الفرنسي كريم بنزيمة جهودهما لاستعادة اللياقة قبل مباراة الريال أمام مانشستر سيتي.

وغاب اللاعبان عن صفوف الفريق في المباراة التي فاز فيها على ريـال سوسييداد 1 / صفر أمس الأول السبت في الدوري الإسباني، وقد تكفل النجم الويلزي غاريث بيل بتسجيل هدف الفوز لإنقاذ آمال الفريق في المنافسة على لقب الدوري.

ويرى رونالدو، متصدر قائمة هدافي دوري الأبطال، أن حالة إصابته في الساق تتحسن وسيكون جاهزا للمشاركة في مباراة الأربعاء.

وقال رونالدو: “نعرف أننا نواجه منافسا قويا، ولكن كل شيء وارد. مانشستر سيتي يشارك في الدور قبل النهائي لأنه فريق ممتاز.. إنه فريق ليس به سوى عدد ضئيل من نقاط الضعف”.

وفي المباراة التي خسر فيها مانشستر سيتي أمام ساوثهامبتون 4/ 2 أمس الأحد في الدوري الإنكليزي، فضل المدير الفني مانويل بليغريني إراحة سيرغيو أجويرو وكيفن دي بروين وفينسنت كومباني، مؤكدا أن الأولوية لديه في الوقت الحالي للمباراة المقررة أمام ريال مدريد .

وقد يعود يايا توريه إلى خط وسط مانشستر بعد أن غاب عن مباراة الذهاب بسبب إصابته في الفخذ.

وعاد توريه إلى التدريبات، وقال بليغريني إن اللاعب يؤدي “بشكل طبيعي” خلال الاستعداد للمباراة.

(وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph