أول رئيس بلدية مسلم لعاصمة غربية كبرى .. حزب العمال البريطاني يعلن فوز مرشحه صادق خان برئاسة بلدية لندن

  • 6 مايو، 2016
أول رئيس بلدية مسلم لعاصمة غربية كبرى .. حزب العمال البريطاني يعلن فوز مرشحه صادق خان برئاسة بلدية لندن

أعلن حزب العمال البريطاني الجمعة فوز مرشحه صادق خان برئاسة بلدية لندن ليصبح بذلك أول مسلم يتولى هذا المنصب.

وكتب رئيس الحزب جيريمي كوربن في تغريدة على تويتر “التهاني لصادق خان. اتطلع للعمل معك لجعل لندن مدينة عادلة للجميع!” فيما ينتظر أن تصدر مساء النتائج الرسمية للانتخابات التي جرت الخميس.

وكانت قناة تلفزيون سكاي نيوز قد ذكرت أن  صادق خان انتخب رئيسا لبلدية لندن يوم الجمعة بعدما هزم مرشح حزب المحافظين الحاكم زاك جولدسميث.

ويمثل موقع رئيس بلدية لندن منصة مؤثرة للضغط على الحكومة فيما يتعلق بمصالح سكان لندن البالغ عددهم 6.8 مليون نسمة.

وصادق خان النائب عن حي شعبي في جنوب لندن، سيخلف رئيس البلدية الذي يحظى بشعبية بوريس جونسون من حزب المحافظين وسيصبح أول رئيس بلدية مسلم لعاصمة غربية كبرى.

وحول هذه المسألة قال الأربعاء “أنا فخور بأنني مسلم”. لكنه أضاف “انا لندني، أنا بريطاني لدي أصول باكستانية. انا أب وزوج ومناصر لنادي ليفربول منذ زمن طويل. انا كل هذا”. تابع “لكن العظيم في هذه المدينة هو أنك تستطيع أن تكون لندنيا من أي معتقد او بلا معتقد، ونحن لا نتقبل بعضنا فقط، بل نحترم بعضنا ونحتضن بعضنا ونحتفي ببعضنا. هذه إحدى المزايا العظيمة للندن”.

إلا أن زاك غولدسميث (41 عاما) النائب عن حي ريتشموند السكني حاول على مدى أشهر ربط خان، المدافع السابق عن حقوق الإنسان، بالمتطرفين الإسلاميين، الاتهام الذي كرره رئيس الوزراء ديفيد كاميرون الأربعاء أمام البرلمان.

والمحامي العمالي صادق خان أنهى دراسته الجامعية ونال شهادة الحقوق، عمل محاميا. وكان يهتم في البداية بالقضايا المتعلقة بحقوق الإنسان؛ لكن اهتمامه تحول بعد فترة إلى القضايا السياسية.

وفي عام 2005، أصبح عضوا في البرلمان عن حزب العمال، وشغل بين عامي 2008-2010 منصب وزير دولة لشؤون الإدارة الذاتية والنقل في حكومة غوردن براون، ليترأس بعد ذلك حملة إيد ميليباند لرئاسة الحزب التي تكللت بالنجاح.

(رويترز، فرانس برس)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph