ميركل ونائبها يعتبران قانون اندماج اللاجئين الجديد “نقلة نوعية” .. ومنظمة حقوقية ألمانية تقول إنه يخدم الأجواء اليمينية في ألمانيا ويعارض فكرة الاندماج

  • 25 مايو، 2016

أشادت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل ، بقانون دمج اللاجئين ووصفته بأنه بمثابة تقدم جوهري في إدماج اللاجئين داخل ألمانيا.

وقالت ميركل، اليوم الأربعاء، بعد اجتماع مجلس الوزراء في قصر ميسبرج عن القانون: “إنه نقلة نوعية”، وأضافت أن الحكومة سوف توفر لطالبي اللجوء عروض دمج جيدة وتحسن أيضا التحاقهم بسوق العمل ودورات الاندماج.

لكنها أشارت إلى أن الحكومة تتوقع أيضا أن يقبل اللاجئون هذه العروض؛ ومن ثم يمكن إنجاح الدمج على نحو أفضل.

من جانبه، قال زيغمار جابرييل، نائب ميركل ووزير الاقتصاد الاتحادي: “إنه نقلة نوعية حقيقية في ألمانيا”، وأشار إلى أن الحكومة تسير بقوة تجاه الأشخاص الذين يأتون إلى ألمانيا مؤكدا أنها تقدم المساعدة لهم، ولكنه شدد في الوقت ذاته على ضرورة أن يتفاعل اللاجئون معها.

وقال غابرييل إن قانون دمج اللاجئين يعد خطوة أولى في اتجاه قانون الهجرة، وأشار إلى أن تحسين الالتحاق بسوق العمل والتدريب بالنسبة للاجئين يعد خطوة مهمة أيضا في الاطار الاقتصادي.

يشار إلى أن مجلس الوزراء الألماني صادق، اليوم الأربعاء، على قانون الدمج الذي كانت الحكومة الألمانية تخطط له منذ فترة طويلة كرد فعل على التدفق الكبير للاجئين في ألمانيا.

واعتبرت منظمة “برو أزول” الألمانية المعنية بالدفاع عن حقوق اللاجئين قانون دمج اللاجئين الذي تخطط له الحكومة الاتحادية شعبوياً و مثيرا للشكوك والتساؤلات.

وقال المدير التنفيذي للمنظمة، جونتر بوركهارت، في تصريحات خاصة: “إن القانون يخدم الأجواء اليمينية في ألمانيا من خلال الإيحاء بأن اللاجئين لا يرغبون الاندماج”.

وأضاف قائلا: “إنه تتم إعاقة الدمج إذا ما تم إجبار الأشخاص على محل سكن معين”.

يشار إلى أنه من المخطط بموجب هذا القانون أن تستطيع الدولة تحديد محل الإقامة مستقبلا للاجئين المعترف بهم، طالما أنهم لا يعملون.

وانتقد بوركهارت ذلك وقال إن هذا التحديد لمحل الإقامة يعارض فكرة الاندماج، وأضاف: “يتم بذلك الحيلولة دون أن يبدأ هؤلاء الأشخاص حياتهم بمسؤوليتهم الخاصة”.

وأضاف أنه أمر خاطئ أن يتم الزج باللاجئين في أماكن قد لا يكون لديهم بها فرص عمل جيدة ويكونون بعيدا بداخلها عن أقاربهم، وأشار إلى أن هناك شكًا من الناحية القانونية في تقييد حق هؤلاء الأشخاص في حرية اختيار محل الإقامة.

(وكالة الأنباء الألمانية)

الحصول على الإقامة الدائمة بعد مرور ٥ أعوام .. اتفاق في الائتلاف الحكومي في ألمانيا على النقاط الرئيسية في قانون الاندماج الجديد  

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph