البابا فرنسيس يغسل أقدام لاجئين بينهم مسلمون وهندوس

  • 25 مارس، 2016
البابا فرنسيس يغسل أقدام لاجئين بينهم مسلمون وهندوس

غسل البابا فرنسيس، خلال قداس الخميس، أقدام 11 مهاجرًا مسيحيًا ومسلمًا وهندوسيًا، وكذلك قدمي موظفة في مركز لاستقبال المهاجرين في كاستلنووفو دي بورتو، في إشارة إلى الأولوية التي يمنحها للاجئين.

وأكد البابا في كلمة وجيزة مرتجلة، خلال القداس، إنه أطلق مبادرة “الأخوة” هذه في وجه “مبادرات الحرب والدمار التي يرتكبها أشخاص لا يريدون العيش بسلام”، في إشارة إلى اعتداءات بروكسل، التي اسفرت الثلاثاء عن مقتل 31 شخصًا وإصابة حوالى 300 آخرين.

وطلب البابا من مئات طالبي اللجوء من مختلف الديانات الذين حضروا المراسم “القيام جميعا ببادرة اخوة تجاه بعضهم البعض”، وركع الحبر الأعظم خلال قداس”خميس الغسل” الذي جرى في الهواء الطلق أمام كل مهاجر وغسل قدمه قبل مسحها وتقبيلها، فيما بدا التأثر واضحا على المهاجرين، الذين قبّل عدد منهم يد البابا فيما بكى بعضهم.

والمهاجرون الـ11، ثمانية رجال وثلاث نساء بين 20 و37 عاما، وهم 4 نيجيريين كاثوليك و3 اريتريات قبطيات و3 مسلمين من مالي وسوريا وباكستان، وهندي هندوسي.

ويتبع مركز كاستيلنووفو دي بورتو لاستقبال طالبي اللجوء وزارة الداخلية الايطالية ويأوي حاليا 892 مهاجرا من 25 بلدا اغلبهم مسلمون.

(فرانس برس)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph