وزير إسرائيلي: من الأمور الطيبة أن أشخاصاً مثل سمير القنطار لن يكونوا جزءاً من عالمنا

  • 20 ديسمبر، 2015

نفى يؤاف جلانت وزير البناء والاسكان الإسرائيلي أن تكون إسرائيل هي من نفذت الغارة التي أدت إلى مقتل سمير القنطار لكنه رحب في الوقت نفسه بمقتله.

ونقلت وكالة رويترز عن الوزير قوله لراديو إسرائيل “من الأمور الطيبة أن أشخاصاً مثل سمير القنطار لن يكونوا جزءا من عالمنا.”

وكان القنطار مسجوناً في إسرائيل لدوره في هجوم وقع في عام 1979 وأسفر عن سقوط أربعة قتلى ولكن أُطلق سراحه عام 2008 في تبادل للأسرى مع حزب الله اللبناني الذي يعتقد أنه انضم إليه بعد ذلك. ويشارك حزب الله في القتال في سوريا مع قوات الأسد.

وقال موالون للنظام السوري على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي إن القنطار قُتل عندما أصاب عدد من الصواريخ مبنى في منطقة جرمانا بدمشق في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد.

وكان حزب الله قد أكد مقتل القنطار أيضاً في غارة إسرائيلية، ونعاه شقيقه بسام القنطار على صفحته على فيسبوك يوم الأحد دون أن يذكر أية تفاصيل.

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!