السلطات الألمانية تستعين بخدمات أطباء سوريين في معالجة مواطنيهم اللاجئين مقابل مساعدتهم في العمل في ألمانيا

  • 29 ديسمبر، 2015

ذكرت وكالة الأنباء الألمانية اليوم الثلاثاء أن معهد روستوك الألماني للأبحاث الطبية أكد الاستعانة بأطباء سوريين للمساعدة في إجراء الفحص الطبي الأولي الذي يخضع له طالبو اللجوء.

ونقلت الوكالة عن مدير المعهد أميل رايزنعر قوله أمس الاثنين إن مستشفى روستوك الجامعي يضم 5 من الأطباء السوريين اللاجئين، مضيفاً أن  إجمالي عدد الأطباء الذين تم الاستعانة بهم خلال الأسابيع الماضية بلغ ستة فرق طبية، وفريقين للإسعافات.

وأوضح رايزنغر أنه تم الاتفاق مع الأطباء على “أن تساعدونا في مساعدة زملائكم السوريين، على أن نساعدكم لكي تصبحوا أطباء في ألمانيا”، مشيراً إلى أن هؤلاء الأطباء السوريين يتميزون بأنهم يتحدثون لغة اللاجئين، وأنهم يقومون بعملهم تحت إشراف الأطباء المعتمدين في ألمانيا.

وبحسب الوكالة، سيتم تعليم هؤلاء الأطباء اللغة الألمانية، في إطار دورة اندماج خاصة تستمر حتى شهر يونيو(حزيران) المقبل، يليها دورة طبية بالألمانية كتمهيد للاعتماد من الجهات المختصة كأطباء.

وسيخوض الأطباء السوريون عقب الانتهاء من دورة اللغة امتحان للمعادلة، تتم فيه مقارنة شهادات الأطباء السوريين بالشهادات الألمانية.

وتوقع رايزنغر أن يحصل أول الأطباء السوريين على اعتمادهم عام 2016، مشيداً بهذه الخطوة التي كانت مجدية في تقديم الرعاية للاجئين.

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph